عاجل
الموسوعة الخبرية الاولى في العراق تأسست عام 2000 م

اسباب غياب السيد مقتدى الصدر
أضيف بواسـطة
النـص : اسباب غياب السيد مقتدى الصدر صادق فياض الركابي لعلي لا ابالغ اذا قلت ان غياب السيد مقتدى الصدر عن التصدي المباشر للأحداث يعد من ابرز الامور التي تشهدها الساحة العراقية الان ومع ذلك فعلى الرغم من كثرت كما تناقلته وسائل الاعلام من الاسباب التي دعت الى هذا الغياب الا أنني سأحاول اعطاء بعض الاسباب المحتملة له فأقول : 1. السيد مقتدى الصدر كأي فرد في المجتمع العراقي له الحرية في الظهور او عدمه وقد لا تكون اي اسباب لعدم الظهور هذا . 2. كثيرة هي الشعارات التي رفعها او تبناها السيد مقتدى الصدر في الفترة التي سبقت الانتخابات وتشكيل الحكومة ولم يتحقق منها الا الشيء البسيط لذلك اختار الابتعاد ولو لبعض الوقت . 3. كل الآراء و التحليلات تشير الى ان السيد مقتدى الصدر هو المتبني لترشيح عادل عبد المهدي ومع ذلك فأنا هذا الرجل قد فشل فشلا ذريعا لذلك اختار السيد الابتعاد ولو الى حين . 4. بسب دعمه للحكومة حيث يعتبر من اهم اركان ظهورها للساحة الا ان الترشيحات خذلته كما خذلت الجميع لذلك اختار الابتعاد ولو لبعض الوقت . 5. بسبب اصراره على عدم تولي الفياض لمنصب وزير الداخلية ومن ثم قناعته بأن الرجل سيتولى المنصب بسبب الدعم الداخلي والخارجي لذلك اختار الابتعاد . 6. على الرغم من التصريحات المستمرة للسيد (اعزه الله) حول عدم الاشتراك بالمحاصصة الا ان الواقع يقول خلاف ذلك تماما لذلك اختار الابتعاد تجنبا للإحراج . 7. بسبب قناعة السيد (اعزه الله) بعدم قدرته على منع وصول بعض الشخصيات التي تثار عليها بعض علامات الاستفهام للمناصب التنفيذية الخاصة بالتيار لذلك اختار الابتعاد . 8. هناك مشروع يخطط له في المنطقة يعتمد على تغيير قواعد اللعبة وتغيير بعض ملامح الخريطة في المنطقة وهذا يطلب وقوف السيد ضد ذلك او ابتعاده فاختار الابتعاد لحين انجلاء الغبرة . 9. على الرغم من كثرة الاهداف التي يطمح لتحقيقها في الساحة العراقية الا ان الرجل قد تيقن بعدم قدرته على فعل اي شيء لذلك اختار الابتعاد . 10. ابتعاد السيد (اعزه الله) ليس بالأمر الغريب او الجديد فقد شهد التيار الصدري حدوث حالة كهذه ولأكثر من مرة .
تاريخ الإضافـة 18/01/2019 - 13:59