عاجل
الموسوعة الخبرية الاولى في العراق تأسست عام 2000 م

99030.jpg - 961*1170 - 134 KB
امنيــــات عراقيـــة للعــــام الجديــــد … المطلوب من الحكومة تقييم حسابات العام الماضي وتشخيص الخلل ومعالجته
أضيف بواسـطة
النـص : كتب : رئيس التحرير/ عقيل الشويلي لدى المواطن العراقي أمنيات كثيرة و متعددة ومنها الامن والامان والخدمات اذن فالمطلوب من الحكومة العراقية ان تقوم بعملية تقييم لحِسابات العام الذي مضى وتشخيص الخلل بكلّ جزئياته وأمرٌ كهذا له أهميّة قصوى، ويحتاج لالتفاتة وانتباهٍ حتّى يكون تقييما واقعيا ملموسا على كافة الصعد. وبقدر المجهود الذي تبذله في ذلك، والدِّقة والأمانة اللتين بهما يجرى هذا التّقييم الشّامل لكل المسؤولين، بقدر ما تستطيع ان تضع مؤشِّراتٍ واضحة لمِا يكون عليها القيام به في العام الجديد ولتتقدّم نحو النّجاح، ولا ينبغي ان تلتمس الأعذار في ذلك بحجة ان الامن مفقود وان الدولة بحاجة الى ان تتجه نحو مكافحة الارهاب فقط ينبغي أن تَشمَل نواحي التّقييم أجزاء مُتنوِّعة ومُتشعِّبة من دوائر الحياة وتشعباتها ، ومن الاشياء التي ينبغي عليها أن تعمَل عليها، الحكومة هي: وضع الشخص المناسب في المكان المناسب والاستعانة بالخبرات والاهتمام بالزراعة والصناعة والعمل الصحي والتربوي والتعليمي وايضآ ان لا تقف فقط على المشاكل أو الظّواهر التي اكتشَفْتَها، ان المطلوب الان هو البحَثْ في أُمورٍ موضوعيّةٍ تجاه أدائها ، الذي سيكون من واجبها الآن وعلى ضوءِ ما توصَّلْتَ إليه، أن تُخطِّطَ للعمل على إصلاح الأخطاء ونواحي التّقصير وتنمية المهارات،… الخ. وحتّى تضمن أداءً مُتميِّزاً في العام الْجديد تتلافى فيه ما قد فقَدْتَه في العام المُنصَرِم، ان الأهداف العامّة والمَرحليّة، والأولويّات التي يلزمها في البَدء بها والطّريقة التي ستعمل بها لتحقيقها، الأدوات والمهارات التي ستستخدمها، المحيطون بها الذين سيساعدونها لإنجاز وتحقيق الأهداف بطريقة مُرضِية وفاعِلة. نتمنى على الحكومة ان يكون هذا العام عام تطهير لبلدنا من المفسدين الذين هم الوجه الاخرللدواعش والذين سرقوا اموال الشعب والذين يريدون تخريب البلاد.
تاريخ الإضافـة 03/01/2017 - 09:03