الموسوعة الخبرية الاولى في العراق تأسست عام 2000 م

زيارة زعيم التيار الصدري لكنيسة “ سيدة النجاة “ في بغداد ولنقابة الصحفيين هي رسالة واضحة لترسيخ وحدة الشعب العراقي ، الصدر يطالب بتوفير الحماية والدعم للصحفيين وعدم المساس بهم
أضيف بواسـطة
النـص : زيارة زعيم التيار الصدري لكنيسة “ سيدة النجاة “ في بغداد ولنقابة الصحفيين هي رسالة واضحة لترسيخ وحدة الشعب العراقي ، الصدر يطالب بتوفير الحماية والدعم للصحفيين وعدم المساس بهم img حديث الشارع 0 كاتب 28 ديسمبر، 2016 كتب : رئيس التحرير/ عقيل عواد الشويلي زيارة زعيم التيار الصدري لكنيسة “ سيدة النجاة “ في بغداد ولنقابة الصحفيين هي رسالة واضحة لترسيخ وحدة الشعب العراقي ، وهو الرجل الذي أضفى شعورا وطنيا نبيلا على المشهد السياسي ، وسبق الرجال إلى المناداة بدولة الاعتدال ، واستأثر في مد يد السلام والديمقراطية والمحبة في زيارته كنيسة ” سيدة النجاة ” ، ليؤكد على إن ما يجمعنا هو العراق والمحبة والسلام ، ولا يمكن أن نحسب الارهابيين وأعمالهم على الاسلام.. يقول الكاتب والمحلل السياسي سمير عبيد ان السيد مقتدى يتمتع بالهدوء ونسج العلاقات المتزنة، ويمتاز بالقراءة الهادئة، واللجوء للمبادرات الوطنية، والأبتعاد عن البيانات والخطب الطويلة. وهذا يُحسب له حيث حرص على تطوير تعاطيه السياسي مع الشعب والحكومة والجهات الخارجية على عكس الذين لا زالوا بنفس العقلية والأسلوب فملّ منهم الناس والمراقبون. و ان الصدر قد قرأ ذائقة الناس، وقرأ الشارع العراقي الذي مل أطلاق الشعارات، وألقاء البيانات ،ومل من الخطب العصماء والطويلة والشعارات التي تتبخر حال مغادرة المسؤول . لهذا ركن الصدر الى العمل الذي يحمل الأثارة والفعل المباشر. وليثبت انه الرجل الناجح في الحوار والاقناع ، واثق مما يقول ولا يعبا بأقوال المناوئين ، وبهذا يكون السيد مقتدى الصدر قادرا على تغيير المناخ السياسي السائد الأن والعبور به نحو بر الامان ، في الوقت الذي ينظر فيه الصحفيون إلى زيارة السيد الصدر لنقابتهم ويعدونها دعما وشرفا لهم ، إذ طالب سماحته بتوفير الحماية للأسرة الصحفية وعدم المساس بها ، بعد أن دفع بعضهم حياته ثمنا لنقل الحقيقة ، وهذا مصدر فخر واطمئنان ، ويدعو إلى ضرورة بناء علاقات متطورة يسودها الاحترام المتبادل مع الجميع ومواجهة التحديات بثبات ، ودون مخاوف أمنية ضد التطرف والارهاب الذي اجتاح المنطقة والكثير من دول الشرق الأوسط ، والتوجه نحو البناء واعادة الاعمار ، لا سيما وان العراق مقبل على التعامل مع الرئيس الاميركي الجديد “ دونالد ترامب “ في ايلاء العراق أهمية كبيرة في مجال الحرب على الارهاب ، وأهمها التسليح واعادة اعمار المناطق المتضررة .
تاريخ الإضافـة 28/12/2016 - 13:03