عاجل
الموسوعة الخبرية الاولى في العراق تأسست عام 2000 م

السيد السيستاني ذل داعش ورفع رؤوسنا
أضيف بواسـطة
النـص : بقلم: فراس النجفي قال أهالي الموصل إنهم فرحين بتواجد وفود مكتب المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني، دام ظله، بينهم وهم يقدمون لهم المساعدات الغذائية بشكل متواصل. وأضاف أهالي الموصل من مناطق وقرى مختلفة لوفد لجنة الإغاثة التابعة للمكتب، أن السيد السيستاني "لم ينسنا ورفع رؤوسنا بعد أن ذل داعش الإرهابي بفتواه المباركة". ويأتي ذلك بالتزامن مع انتهاء رحلة معايشة نازحي الموصل من قبل لجنة الإغاثة والتي انطلقت قبل ثمانية أيام وشملت توزيع المساعدات الغذائية. وبحسب مسؤول اللجنة، السيد شهيد الموسوي، فإن المحطة الأخيرة من رحلة المعايشة كانت مع العوائل السنية والمسيحية والإيزيدية في قرى الموصل. ونقل موقع مركز الإعلام الدولي عن الموسوي قوله: "إن المحطة الاولى كانت في قرى السبعاويين الواقعة على الضفة اليمنى من نهر دجلة جنوب الموصل وتمت اغاثتهم مع النازحين اليهم من القرى المجاورة بـ (3700) سلة غذائية". وأضاف "إن المحطة الثانية كانت في مخيم الجدعة الواقع غرب القيارة وتمت اغاثتهم بـ (1300) سلة غذائية". وأشار الموسوي إلى أن المرحلة الثالثة شملت مخيم الخازر الواقع قرب منطقة الخازر شرق الموصل البالغ سكانه 1350 عائلة وتمت اغاثتهم بـ (1350) سلة غذائية. اما المحطة الأخيرة، فكانت وبحسب الموسوي، في مخيم حسن شامي الواقع في منطقة حسن شامي البالغ عدد سكانه بحدود الف ومئة نازح من القرى المحررة من الموصل وهي كوكجلي وبرطلة وبازواية وحي الكرامة واحياء اخرى تم تحريرها حيث تمت إغاثة ساكنيه بـ (1150) سلة غذائية لكل عائلة سلة غذائية.
تاريخ الإضافـة 14/11/2016 - 12:05