عاجل
الموسوعة الخبرية الاولى في العراق تأسست عام 2000 م

الانسانية والتدين … انجلينا جولي انموذجا
أضيف بواسـطة
النـص : بقلم عقيل الشويلي كان من الاجدر على بعض السياسيين استحياؤهم وهم يتواجدون في دول لقضاء عطلة عيد الفطر بين عوائلهم ومتابعة مشاوير الحصول على المناصب والدعم المالي وترك ابناء جلدتهم في مخيمات النازحين وكان من الاجدر ان يعتزل بعضهم ممن تعاونوا مع داعش لبيع الموصل واوصلوا ابناء الموصل الى هذا الحد من خراب ودمار المدينة بهذه الطريقة كل هذا شكل الفراغ الانساني ليجعل انجلينا جولي ان تملأ هذا الفراغ الانساني بشخصيتها المبدعة وفكرها الفني وتحديها لتكون وسط اهالي الموصل ابان عيد الفطر المبارك وتتفقد النازحين واثار الدمار الذي حصل بالمدينة جراء تواطؤ بعض من فيها … ان الاخلاق بلا تدين افضل بكثير من التدين بلا اخلاق وان الانسانية اعظم واكبر من التدين وان مفردة الانسان خصها البارىء في كتابه الكريم اي ميز الانسان بالعقل والسلوك الذي يجعله افضل المخلوقات على المعمورة ولذلك فان الانحرافات الجسيمة التي يرتكبها الكثير من الناس في اساءة المعاملة الكذب والخداع والتزوير والنصب والنفاق والظلم ونهب المال العام تحت غطاء التدين وهنا لابد ان اشير الى استطلاع العديد من الدراسات لمراكز البحوث والتي تشير الى تصنيف العالم العربي الاكثر شيوعا في الفساد والرشوة والظلم والنصب والاحتيال وفي نفس الوقت هي الاكثر شيوعا في التدين وهذه مفارقة عجيبة في عالمنا حيث ان التراث الاسلامي يؤكد على ان الاخلاق اهم عناصر التدين بل وركيزتها الاساسية وان لايكون انفصال العقيدة عن السلوك وهنا اود ان اذكر اسم الكاتب الاسباني الشهير غويتيسولو الذي رفض استلام جائزة القذافي لحقوق الانسان والتي قيمتها مليون دولار كون النظام وصل الى سدة الحكم بطريقة الانقلاب واستطاع تصفية خصومه اين نحن من نقل صورة التدين وتقويم الاخلاق فعشرات الذين يدعون التدين يهرولون وراء المغريات والمكاسب غير المشروعة وان اقتضى الامر تعارضه او تختلف معه في الراي فسرعان مايفسد ودك بطلقة الرحمة من مسدس ابو البكرة بدون امان بكل صراحة ان التراب الذي سارت عليه جوليا يجب ان يذر في عيون الفاسدين لكي يصحوا وتصحى ضمائرهم ووجدانهم شكرا لك ياجولي وشكرا للانسانية العالية وانت تقومين بعمل لوجه البارىء عز وجل دون انتظار منصب او اصوات ناخبين .. شكرا لك ياجولي لانسانيتك العابرة من الديانات الاخرى.
تاريخ الإضافـة 24/07/2018 - 10:56